التخطي إلى المحتوى

استشاري مكافحة العدوى د. وقال محمد حلواني إن المناعة المجتمعية ما زالت غير مكتملة ما لم نكمل جرعتين من التطعيم.

وأضاف حلواني خلال لقاء هاتفي مع برنامج “نشرة النينا” على قناة “الإخبارية” ، أننا ما زلنا في طور التقلب ، لأن التطعيمات مازالت جرعة واحدة والجرعة الثانية ما زالت سارية المفعول. حتى الآن ، وبالتالي فإن المناعة لا تزال غير مكتملة حتى ننتهي من جرعتين من التطعيم.

وتابع: جرعة واحدة من التطعيم أعطت نسبة معينة من المناعة ، وهذه النسبة تزداد مع الجرعتين ، والجرعة الواحدة من أسترازينيكا أعطت مناعة تصل إلى 61٪ ، وبعد جرعتين وصلت إلى 88 أو 90٪ ، وللحصول على ” فايزر “، جرعة واحدة تعطي حماية تصل إلى 75٪ وبعد جرعتين تصل إلى 91٪ ، لذلك هناك حاجة إلى جرعتين لتحقيق المناعة.

فيما يتعلق بمتطلبات وزارة الداخلية للتطعيم اعتبارًا من 1 أغسطس ، ومنع الأشخاص غير الملقحين من الوصول إلى الأنشطة والفعاليات والمؤسسات الحكومية والخاصة ، قال هالوني إن هذا القرار فعال للغاية ومفيد. الأعراض – من خلال تطبيق “توكلنا” وهذا يساعد على منع الازدحام وغياب الأشخاص غير الملقحين على مقربة من بعضهم البعض مما يؤدي إلى الحد من انتشار فيروس كورونا محذراً من انتشار السلالات الطافرة الموجودة في العالم الآن بدأ الجميع في القلق ونحن جزء من العالم لذا فإن ما يؤثر على العالم يؤثر علينا.

وأشار حلواني إلى أن دراسات حديثة نُشرت أمس في الولايات المتحدة تؤكد أن فعالية اللقاح للجرعة الأولى انخفضت خاصة لدى الشخص المعرض للطفرة الجديدة لفيروس كورونا ، بنسبة تصل إلى 30٪ ، وتصل إلى 88٪ من التسعينات للجرعة الثانية من لقاح فايزر لشركة AstraZeneca حتى 77٪ ؛ وهذا يوضح مدى خطورة طفرات الهالة ، مما يبرز أهمية الالتزام بالاحتياطات حتى بعد الحصول على الجرعتين.

.

قد يهمك أيضاً :-

  1. الصين تنتهي من تطعيم أكثر من مليار شخص ضد كورونا
  2. فايزر تقدم أدلة جديدة على جدوى الجرعات المعززة
  3. "الصحة": 3 أسباب لضرورة تلقي الجرعة الثانية من لقاح كورونا
  4. أوروبا تعتزم التبرع بـ 200 مليون جرعة لقاح كورونا إضافية للبلدان الفقيرة
  5. 98٪ معدل شفاء كورونا في السعودية .. و 73 مليون جرعة في دول الخليج
  6. ردا على مواطن .. "نحن على ثقة" يوضح امكانية الغاء موعد الجرعة الثانية من اللقاح
  7. المستشار: عدد اصابات كورونا في السعودية حقيقي .. ونعود الى الحياة الطبيعية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *