التخطي إلى المحتوى

“منذ 22 عامًا وأنا أعمل عند بوابة المسجد الحرام في مكة ، ويشرفني أن أكون خادمًا لبيت الله”. بهذه الجملة تحدث المواطن حسن حنبوك أمام بوابة الملك فهد في الحرم ليروي قصته.

وقال الهنبوك في تصريحات لـ “العربية”: “إن خدمة الحجاج والوفود القادمة من جميع أنحاء العالم مصدر فخر واعتزاز في الإجابة على أسئلة الحجاج وتوجيههم ، ووفقًا للاحتياطات المتبعة ، فإنني أثني على العظماء دور دولتنا المباركة في الحرمين الشريفين وحجاجهم “.

وأضاف: “مهمتنا هي التفتيش الذاتي على الحقائب والمحتويات التي يدخلها الحاج أو الزائر ، وتجنب الطعام والأدوات الحادة ، وكذلك الإرشاد عندما نواجه أسئلة من زوار بيت الله. الازدحام جميعهم مما يسهل خدمة ضيوف الله.

يشار إلى أن إدارة الأبواب بالمسجد الكبير وضعت خطة مبكرة لاستقبال حجاج بيت الله الحرام ، وسط منظومة خدمات وفق الاحتياطات والإجراءات الوقائية والمتطلبات الصحية ، فيما زاد عدد العمال الذين شاركوا في هذا الموسم الاستثنائي. أكثر من 100 موظف مؤهل علميًا وعمليًا.

من واجبات إدارة أبواب المسجد الحرام توجيه المصلين إلى أماكن المصليات ودعم رجال الأمن في تحويل وقيادة المصلين عند امتلاء المصليات ، بالإضافة إلى الوصول إلى حركة سلسة عند الدخول والخروج. وجود مقاعد فارغة في المسجد الحرام ، ويتحول الضوء إلى اللون الأحمر عند اكتمال السعة ، وعدم دخول المسجد الحرام عند مغادرة المصلين فور انتهاء الصلاة ، لدفع تكاليف الازدحام المروري والاختناقات المرورية.

.

قد يهمك أيضاً :-

  1. حاجة من الأردن تصف مشاعرها تجاه الطقوس: "أحلى رحلة هناك"
  2. أخبار السعودية .. إشادة دولية لاستضافة الحج .. ولقاح فايزر للفئة 12 إلى 18
  3. بابتسامة وصورة ذاتية ودعاء .. مصري يشيد بمساعدة رجل أمن على ذلك
  4. «شؤون الحرمين»: نجاح خطة موسم الحج وانتهاء مرحلة الترويج الثالثة
  5. الحجاج المتعجلون ينهون حجهم بطواف الوداع
  6. ضبط 87 مخالفاً حاولوا التسلل لدخول المسجد الحرام
  7. السديس: تعقيم الحرمين الشريفين بعد انتهاء موسم الحج لمنع وصول كورونا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *